آرثر رامبو “الأعمال الشعرية الكاملة”  

معلومات الكتاب :

  • اسم الكتاب : الأعمال الشعرية الكاملة( آرثر رامبو)
  • المترجم : رفعت سلام
  • الناشر : الهيئة العامة المصرية للكتاب 2012
  • عدد الصفحات : 652 

••••••••

كتاب مهم يشمل سيرة حياة الشاعر جان – نيكولاس آرثر رامبو، اضافة إلى صوره ورسائله لعائلته ومراسلاته مع صديقه الشاعر ڤيرلين، يضم الكتاب أعماله الشعرية الكاملة من كتاباته المدرسية إلى آخر أشعاره التي نشرت بعد اعتزاله المبكر للشعر. 

المترجم الشاعر رفعت سلام بذل كامل جهده في جمع أعماله الكاملة من المراجع الفرنسية وترتيبها زمنياً للقارىء مع مقدمة بسيطة لكل فترة، يتضح ذلك في تدرّج شاعرية رامبو من أشعاره المبكرة التي تميل للصوفية حتى انتقل إلى قصائده الأكثر تمرداً وجراءة بنفس التصوف والشفافية وهذا بالذات ما شدني لأشعاره.

ما أن تنتهي من قراءة الكتاب حتى تبدأ في التفكير في ضياع حياة آرثر رامبو لأجل لا شيء، كيف تعملقت موهبته أمام حياته القصيرة حتى استولت على كل ما فيها من فضائل وتركت له الفتات، رامبو الطفل كان يملك وعياً ناصع البياض جعله غريباً بين أقرانه، حروف الهجاء تتراقص في ذهنه بشعرية آثمة بنظر والدته المتزمتة دينياً، يدرك أنه يملك مفاتيح اللغة ويكتشف ذلك مع أستاذ البلاغة چورچ إيزامبار، يترك المدرسة لتبدأ رحلاته المتكررة بين باريس وشارلڤيل في محاولات لنشر قصائده.

تتغير حياته تماماً بعد تعرفه على الشاعر ڤيرلين الذي بدأ معه الصراع بين رامبوالشاعر ورامبو الإنسان، وانتهى الصراع باعتزاله التام الشعر ورحيله للشرق، شرق موحش يختلف عن الشرق الذي سكن مبكراً في خيال رامبو وجعله ينبذ حضارة الغرب، تخبطات رامبو الأشقر جعلت منه تاجر أسلحة فاشل يحاجج التجار بتفسيره الخاص لآيات قرآنية، رسائله لعائلته كانت تعج بالنفور من بلادة السكان المحليين وحرارة الطقس وهو الذي كان “يخشى الشتاء لأنه فصل الرفاهية” الغريب في تلك الفترة أنه كان يتمنى انجاب طفل يشهد بحضوره لهذا العالم رغم ادراكه التام لحالة الضياع التي يعيشها، أخيراً حمل ابن السابعة والثلاثين عاماً جسده المريض عائداً لبلاده، ليحتضر بجانب شقيقته الصغرى ايزابيل.

“كنتُ ناضجاً من أجل الموت، وعبر درب الأخطار كان وهني يُفضي بي إلى أقاصي العالم وإلى سميريا وطن الظلمات والأعاصير”

رامبو فشل في مواكبة موهبته الشعرية التي لا زالت متوهجة وساحرة في أشعاره القليلة التي تركها للعالم -رغم حاجز الترجمة – بقي اسمه في الذاكرة بفضل ابتكاره للشعر من جديد، وبفضل قصائده الموغلة في الرمزية حتى وصلت لاستشراف ما نعيشه اليوم من أحداث وصراعات دامية، يقول في هذيانات كيمياء الكلمة :

“كنت أحلم بحملات صليبية، برحلات لاكتشافات مجهولة لدينا، بجمهوريات بلا تواريخ، بحروب دينية خامدة، بثورات في الأخلاق، بهجرات للأعراق والقارات : كنت أؤمن بكل سِحر.”

راق لي وصف الكاتب رمسيس عوض لوحش النقاء آرثر رامبو :

إذا قلت عنه أنه شيطان رجيم فأنت من الصادقين، وان قلت أنه صوفي يسعى إلى النورانية والشفافية الروحية فأنت من الصادقين.

وصف مقارب لما قاله رامبو عن نفسه :

” أنا الذي اعتبرت نفسي مجوسياً أو ملاكاً، متحرراً من كل أخلاق، قد عدت إلى التراب، بمهمة أسعى إليها، وإلى الواقع الخشن لأعانقه ! فلاح ! فهل خُدعت ؟ وهل ستكون المحبة بالنسبة لي شقيقة الموت ؟ في النهاية سأطلب العفو عن أني تغذيت على الكذب. وَهَيَّا. لكن ما من يدٍ صديقة ! ومن أين استمد المدد ؟”


••••••••

روابط ذات علاقة :

ظل الريح


لابد من استخدام حيلة الأغريقي ثيسيوس عند البدء بقراءة رواية ظل الريح، الشخصيات على كثرتها كلها رئيسية، العلاقات تتشابك كمتاهة لن ينقذك زافون منها حتى تصل للصفحات الأخيرة، الرواية جزء من رباعية منفصلة تحت عنوان مقبرة الكتب المنسية، وهذا الجزء الأول المترجم للعربية منها.

فيكتور هوغو حاضراً بقلمه، ومقبرة الكتب المنسية مكان سحري يحفظ أرواح الكُتّاب في أبدية الذاكرة، يبدأ اللقاء الأول بين خوليان كاراكس وامتداده الروحي دانيال سيمبيري عبر رواية ظل الريح الغامضة، تجمعهما بينيلوب آلدايا في قصر الضباب ويغادرهما شبح لايين كوبرت إلى غير رجعة. فارق كبير بين شخصية ميغيل مولينر قارىء فرويد وبشاعة المحقق فوميرو رغم طفولتهما المشتركة ، شخصية فيرمين الساخرة كانت الأكثر جاذبية بين شخصيات الرواية. لنحتسب القراءة والكتب ضمن الشخصيات، مشاهد كثيرة كانت القراءة فيها تواصل حميم مع الذات ومع الآخرين. 

يبدو ماضي خوليان كقطع البازل المبعثرة مع تعدد الروايات حوله، تجمعها نوريا مونفورت في سيناريو الرمق الأخير. ويبقى السرّ الكارثيّ رحيماً وبعيداً عن معرفة خوليان كاراكس حتى النهاية.

الخلفية الزمنية للرواية كانت أحداث الحرب الأهلية الإسبانية، وحكم الجنرال فرانكو والحرب العالمية الثانية، ظهرت آثار هذه الحروب في تبدّل أحوال الناس وأخلاقياتهم. شدتني فكرة التحول من شخصية خيّرة ومتعاطفة إلى أقصى حدود الشر بفعل الغضب المتراكم، في مرحلة ما كان خوليان وفوميرو يحملان نفس السواد، والدتا فوميرو وتوماس تملكان بلادة عجيبة، شاركتهما والدة خوليان ذلك بعد معاناتها الطويلة، بينما يعود وجه الوالدة المتوفاة للحياة في ذاكرة ابنها دانيال، وتغدق العاطفة المتأخرة نعيمها على بائع القبعات.

هناك مشهد يقول فيه الإسباني جوستابو برسلوه أنه خلط عمراً بزيد ! لا أحبذ استخدام الأمثلة العربية في رواية مترجمة، ولكن الترجمة كاملة متقنة وتُظهر التفاوت اللغوي بين الشخصيات. أخيراً جنون كارلوس زافون كفيل باثارة فضول القارىء على امتداد 523 صفحة.

•••••

معلومات الكتاب :

  • اسم الكتاب : ظل الريح
  • الكاتب : كارلوس زافوان
  • المترجم : معاوية عبد المجيد
  • الناشر : مسكيلياني 2016
  • عدد الصفحات : 523

•••••

روابط ذات علاقة :