ناتالي والبحث عن الرقة

 

ناتالي أرملة القلب تبحث عن الرقة المتناهية وعن جمال الهشاشة الإنسانية، قبلة تائهة تُنقذ ماركوس من هشاشة تقديره لذاته، كلاهما لم يدركا حالهما البائس هذا إلا بالمصادفة التي جمعتها كمعزوفة متناغمة. شارل كان النشاز الخالي من الرقة والذي احتاج لصفعات متتالية ليتخلى عن دوره.

فرانسوا أيقونة السعادة لناتالي كما أبطال الروايات يترك الحياة كما دخل حياتها مصادفة، شارلوت بائعة الأزهار تتغير حياتها بعد مشاركة فرانسوا هذه المصادفة القاتلة. 

أبدع الكاتب ديفيد فوينيكوس في رسم تفاصيل المشاعر والعلاقات بين شخصيات الرواية وأفكارهم المسبقة عن بعضهم، صنع من عاديّة القصة حكايته الخاصة مع الرقة، أعجبتني فكرة الكاتب في نشر فقرات تتلو كل مقطع من الرواية وكأنها هامش لما ذُكر قبلها ؛ قد تكون معلومة أو حوار من رواية أو فيلم أو مباراة ملاكمة لتُكمل المعنى السابق، وقد تكون نتائج مباريات وأبراج ووصفات طعام ما يجعلك تقدّر خفة ظل الكاتب بابتسامة غريبة الأطوار 🙂

مشاهد سينمائية رائعة تخللت الرواية وتشبيهات مبتكرة مثل بذاءة الموكيت القاتل لأنوثة الكعب العالي، وهذا المسكين المصدوم الذي يغادر كفاصلة منقوطة : 

”غادر ببطء دون أن يصدر أي ضجة، كفاصلة منقوطة في رواية مؤلفة من ثمانمائة صفحة !“

الفيلم المقتبس عن الرواية من إنتاج ٢٠١١ وضعته في قائمتي للمشاهدة، قراءة ومشاهدة ممتعة للجميع.

–   imdb – La délicatesse

–  صفحة الرواية في الجودريدز

– النسخة الإلكترونية

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s