رسائل بول ايلوار وغالا

image

قصة حب الشاعر الفرنسي بول ايلوار والروسية غالا وتعارفها الأول كمرضى في مستشفى لعلاج السل تثبت أن الحب شكل من أشكال الجنون، يرقد جنون ايلوار و”المرأة الخالدة” غالا هنا في قصائد رقيقة ورسائل تجعل ايلوار شيء شفاف وانعكاس كامل لملهمته ومعبودته غالا، رسائلها تكمل الجانب الآخر من العلاقة بما يلائمها، حب متملك وواقعي ويستحوذ على أقصى نبضات ايلوار الممكنة وحاجته للإلهام، قصة حب تثير العجب أكثر من الإعجاب، يكفي ظهور سلفادور دالي في حياتهما ليصنع منهما القصة الخالدة كزوجين مدى الدهر.

اقتباسات :

  •  أضحك من مجانينك وبسطائك

          وفي رأسي الذي يتآلف بعذوبة

          مع رأسك ومع الليل

         تأخذني الدهشة من المرأة المجهولة

        التي تصيرينها، مجهولة شبيهة بك، 

         بكل ما أحب، جديدة أبداً.

  •  مثل قوة ملتهبة هوجاء

           شعرك الأسود حيث يسيل الذهب جنوباً

  • “آمل أنني أستطيع أن أحفظ لكِ سرب الحنان والرغبات والآمال والحب الخالد الذي أنتِ في حاجة إليه، والذي للأسف عوّدتني عليه، وأضحك من طلبك إذ تسألينني ماذا يجب أن آخذ من أغراضي التي لديك. إنها أغراضي تلك، أسباب للبقاء معك. فلماذا لاتتركين كل شيء قربك، حتى إذا ذهبت لأراك ذات يوم وجدتني محاطاً بالأشياء التي لم أحبها لولاك”

______________________________

روابط ذات علاقة  :

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s