الجسر – اسماعيل كاراديه

image

رواية تاريخية تعتمد على أساطير ألبانية قديمة، الجسر هو العنصر الرئيسي الذي تدور حوله الأحداث، يظهر بناء الجسر متحدياً نهر الأويان اللعين وينفر الناس من هذا المخلوق الغريب وتشاركهم جنيات الماء هذا النفور.

المد العثماني هاجس يرعب أهل أربيريا -اسم ألبانيا القديم- وتوافد جواسيس الأتراك إلى البلاد ينذر بكارثة قريبة، تتضارب مصالح بناة الجسر مع أصحاب العبّارات وينتهي الأمر بأضحية بشرية تُحبس في بناء الجسر لتحميه من هجمات عفاريت المياه، تتعاقب فصول السنة وانحسار النهر وامتداده على أهالي البلدة ونذر الحرب لاتتوقف.

يتحسر الكاتب على ألبانيا الأوروبية ولغتها وتراثها بعد أن غزاهم الأتراك بهلالهم الدامي ولغتهم التي لها صوت الهراوات ومآذنهم التي ترتفع كغابة من الظلام ! لن تستغرب هذه العدائية للإسلام عندما تعرف آراء الكاتب فهو يرى أفضلية أسبانيا في التخلص من حضارة المسلمين التي فصلت بلاده ألبانيا عن بقية أوروبا.

رواية ممتعة لمن تستهويه الروايات التاريخية وترجمة عفيف دمشقية المتقنة تنسى معها أن الرواية مترجمة.

– مقالات عن الكاتب :
مقال في جريدة المستقبل
مقال في جريدة الثورة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s